عيد الحب: قيم الحب التي تسكننا و نعيش بها

عيد الحب: قيم الحب التي تسكننا و نعيش بها

عرف يوم 14 فيفري ب عيد الحب حيث يتبادل فيه المحبون الهدايا و المشاعر الفياضة.

مثلما يوجد من ينكر هذا العيد إلا أن هناك من يؤيده و يعتيره مناسبة رمزية للسعادة و تعمير الكون. لكننا لا نحصر الحب و المحبة في يوم، لأن هذا الشعور أبدي و لا تعمر الأوطان و تزدهر إلا و للمحبة نصيب الأسد فيه.

الحب أساس الإنسان

فإن لم تحب المرأة أن تصبح أما لما تحملت تعب الحمل و مشقة الوضع و معاناة التربية

كذلك بالحب تبنى الأوطان و تزدهر المجتمعات فإذا أحب التلميذ أو الطالب الدراسة و المعرفة فإنه يصبح عنصرا صالحا في مجتمعه و يساهم في تقدم وطنه

و أما الفلاح إذا أحب أرضه و تفانى في خدمتها فإنه يضمن للوطن الأمن الغذائي

و بذلك يساهم في رقي وطنه و تقدمه

أيضا إذا أحب المعلم مهنته فإن ذلك يؤدي إلى رفع الجهل و الأمية

و أما القاضي إذا أحب مهنته أخلص لها و ساعد على نشر العدل الذي هو أساس العمران

كل يوم هو عيد الحب

و هناك الكثير من الأمثلة المرتبطة بالحب و المحبة و التي تؤدي إلى الخير و البركة و السعادة  لذا فلنحتفل بالحب و المحبة طيلة 365 يوم لا فقط في عيد الحب

اقرأ أيضا

أسرار العلاقة الناجحة

لقاء توأم الروح